• معرض فيديو

قالين : تركيا تقف دائما الى جانب أبناء جلدتها من القبارصة

المتحدث باسم رئاسة الجمهورية ابراهيم قالين: يجب على المجتمع الدولي أن يقف إلى جانب القبارصة الأتراك الذين يدعمون دائما الحلول الهادفة لتأسيس سلام دائم في الجزيرة، واتخاذ موقف واضح في مواجهة الشطر الرومي الذي يرفض مقترحات الحل

قالين : تركيا تقف دائما الى جانب أبناء جلدتها من القبارصة

افاد المتحدث باسم رئاسة الجمهورية ابراهيم قالين ان تركيا تقف دائما الى أبناء جلدتها من القبارصة.

جاء ذلك في رسالة بمناسبة الذكرى السنوية الـ 44 لـ "عملية السلام" العسكرية التي قام بها الجيش التركي لحماية القبارصة الأتراك، اذ تمنى ان يتغمد الله الشهداء بفائق رحمته و الصبر و السلوان لعائلاتهم و ذويهم والشعب القبرصي التركي و افراد القوات المسلحة التركية الأبطال الذين منعوا محاولة الإبادة الجماعية .

و قال:

"يجب على المجتمع الدولي أن يقف إلى جانب القبارصة الأتراك الذين يدعمون دائما الحلول الهادفة لتأسيس سلام دائم في الجزيرة، واتخاذ موقف واضح في مواجهة الشطر الرومي الذي يرفض مقترحات الحل"

وأكد قالين أن "تركيا ستستخدم جميع حقوقها النابعة عن القانون الدولي بصفتها دولة ضامنة، ولن تسمح بفرض أي أمر واقع، وستقف إلى جانب أبناء جلدتنا القبارصة".

وأشار أن تركيا تقف إلى جانب حل عادل ودائم يقوم على المساواة في الجزيرة.

و اشار قالين الى ان الجمهورية التركية تؤيد الحل العادل والشامل في الجزيرة القبرصية و انه بقيادة رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان تم تجاهل الجهود غير المجدية و أنه بذل جهودًا كبيرة لرعاية الأمر بطريقة جدية ومخلصة.

و في ذات الشأن افاد قالين انه عقب الاستفتاء الذي جرى عام 2004 من أجل توحيد الجزيرة ، اتحذت تركيا العديد من الخطوات التي من شأنها تسوية الأمر بطرق سلمية، وأنهم يقدمون الكثير من التضحيات: و قال: "من الواضح ان هناك بعض الجهات الرامية الى تحويل القبارصة الأتراك الى اقليات في مجتمعهم الذين يعتبرون حجر اساس به. ظهر هذا النهج مرة أخرى من خلال عدم التوصل الى حل في مؤتمر قبرص. في ظل الظروف الراهنة ، على المجتمع الدولي أن يتخذ موقفا واضحا ضد الجانب القبرصي الرومي و تأييد القبارصة الأتراك الذين دأبوا من أجل التوصل الى حل في كل فرصة للسلام في الجزيرة. و تركيا بصفتها دولة ضامنة سوف تستخدم الحقوق الناشئة عن القانون الدولي حتى نهاية و لن تسمح لوضع القابرصة الأتراك تحت الأمر الواقع.

 



اخبار ذات صلة