يلدريم: بعد منبج سيتم تطهير مناطق عين العرب والقامشلي والحسكة ايضاً من التنظيمات الإرهابية

رئيس الوزراء يلدريم يقول إنه تم إفساد ألاعيب القوى الإمبريالية بفضل عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون اللتين نفذتهما القوات المسلحة التركية في سوريا

يلدريم: بعد منبج سيتم تطهير مناطق عين العرب والقامشلي والحسكة ايضاً من التنظيمات الإرهابية

 

ذكر رئيس الوزراء بن علي يلدريم أنه بعد منطقة منبج السورية سيتم تطهير مناطق عين العرب (كوباني) والقامشلي والحسكة ايضاً من التنظيمات الإرهابية.

و خلال لقائه بالحرفيين و صغار التجار في مدينة إزمير أفاد رئيس الوزراء يلدريم أن القوى الإمبريالية تسعى إلى تغيير الحدود القائمة في الشرق الأوسط ، و قال " إن تركيا اليوم بحاجة إلى التمتع بالقوة و بقدر غير مسبوق في أي من عهودها التاريخية. و ذلك لأنه ثمة في منطقتنا خطة ترمي إلى تأسيس دولة إرهاب في الأراضي السورية المتاخمة لحدودنا الجنوبية. فبعد قرن من الزمان عادت القوى الإمبريالية إلى الجري وراء الألاعيب في المنطقة".

و أوضح يلدريم أنه تم إفساد هذه الألاعيب بفضل عمليتي درع الفرات و غصن الزيتون اللتين نفذتهما القوات المسلحة التركية في سوريا مشيراً إلى  إنه بذلك تم تطهير مساحة تبلغ نحو 4 آلاف كيلومتر مربع من الأراضي السورية من الإرهاب ، و قال " و الآن نسعى إلى السيطرة على المنطقة الممتدة إلى جبل قنديل بشمال العراق".

و أفاد رئيس الوزراء يلدريم إن تطهير داخل حدود البلاد من الإرهاب لا يكفي مشيراً إلى حصول أعمال تسلل مستمرة للإرهابيين من سوريا و العراق بسبب فراغ في السلطة في هذين البلدين و أضاف أن هذا الوضع يتسبب في حصول الآلام و تعريض أمن البلاد للتهديد.



اخبار ذات صلة