أردوغان و بوتين يتبادلان الإطراءات خلال المؤتمر الصحفي

رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان و الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتفقان على العديد من المواضيع الأساسية و على رأسها رفع القيود عن المنتجات الزراعية و موضوع التأشيرات

أردوغان و بوتين يتبادلان الإطراءات خلال المؤتمر الصحفي

أفاد رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان انه اتفق في الرأي مع نظيره الروسي فلادمير بوتين على تعميق العلاقات مع روسيا.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده أردوغان مع بوتين في مدينة سوتشي التي يزورها رسميا.

اذ افاد اردوغان ان العلاقات السياسية و الاقتصادية بدأت بالتحسن، معربا عن امتنانه من رفع جزء كبير من الحظر المفروض على قطاع الزراعة و التأشيرات منذ مدة.

و قال أردوغان: "هناك تقدم في العلاقات الاقتصادية و السياسية. فقد سعدنا ببشائر صديقي بوتين بخصوص المنتجات الزراعية و تأشيرات الدخول خلال الزيارة التي أجريناها في مارس أذار الماضي. و واصلنا العمل خلال الفترة المتبقية من أجل رفع كافة العراقيل امام الأعمال الاقتصادية الثنائية".

و قدم أردوغان اقتراحا برفع اقترح إزالة القيود الأخيرة المفروضة على المنتجات الزراعية ، و قال: "يجب علينا إزالة جميع العقبات المتعلقة بالتأشيرات لرحال الأعمال من أجل التوصل إلى هدفنا الذي حددناه بـ 100 مليار دولار. لذا من المهم اعادة نظام التأشيرات إلى سابق عهده. من ناحية أخرى قيمنا اليوم موضوعي التيار التركي و محطة أك كويو النووية الهامين، اننا نولي أهمية بالغة في تفعيل هذين المشروعين في وقتهما".

و افاد أردوغان إلى انهم يرغبون في نقل العلاقات الثقافية و السياحية الى الأمام، و قال: "استقبلت تركيا 4 ملايين سائح روسي خلال 9 اشهر، و ستزداد أهمية مساعينا الرامية الى زيادة عدد السياح في عام 2019 الذي سيكون عاما ثقافيا متبادلا بين البلدين"ز

و اشار أردوغان إلى انهما تناولا المواضيع الاقليمية و الدولية و قال بهذا الصدد: "اسهمنا في موضوع مباحثات أستانا وتخفيف حدة التوتر في سوريا. و توصلنا إلى مرحلة التركيز على الحل السياسي".

و أكد أردوغان على الأهمية التي يولونها للخطوات الملقاة في الصناعات الدفاعية ، و اعرب عن شكره لبوتين و باقي المسؤولين الروس على حسن ضيافتهم.

بدوره لفت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الانتباه الى ان المؤشر الأساسي لعودة العلاقات إلى ما قبل أزمة الطائرة التي جرت عام 2015 ، هو ارتفاع حجم التجارة.

و قال: "نؤمن بأننا سنعوض حتى نهاية هذا العام عن العجز الذي جرى العام الماضي. و ستعود المنتجات الزراعية التركية بالدخول إلى روسيا وفقا للاتفاقية التي توصلتنا اليها مع أردوغان. و تناولنا اليوم موضوع رفع القيود المتبقية".

كما افاد بوتين بأنهما تبادلا الآراء مع مسؤولي البلدين بخصوص موضوع الطاقة، مؤكدا على تقييم التعاون الاستراتيجي بين البلدين، و بحث موضوع النقطة التي توصلوا اليها في التيار التركي و محطة أك كويو النووية.

و أشار بوتين إلى انه تبادل الآراء مع أردوغان بخصوص حل الأزمة السورية في إطار السيادة و وحدة الأراضي السورية، الى جانب الموضوعات الاقليمية الأخرى. و أكد على استمرار مباحثات أستانا بنجاح بضمانة تركيا و روسيا و إيران.

و قال بوتين: "ستتواصل أعمالنا بنجاح، و قد خفت حدة التوتر في سوريا حيال ذلك. أقدم شكري للسيد أردوغان على أعماله المثمرة. و قد تحولت لقاءاتنا إلى عادة الآن ، بحيث تتواصل بسرعة و بجو ودي بعيدا عن البيروقراطية".

كما اكد بوتين على تناولهما موضوع الطاقة مع الوزراء و المسؤولين المعنيين من كلا الطرفين، و قال: "علينا قبل كل شيء الحديث عن التيار التركي. و قد نبدأ في أي وقت بالعمل على تأسيس محطة أك كويو النووية".

و ختم بوتين كلمته بتقديم الشكر لأردوغان.



اخبار ذات صلة