أين الدول التي تزعم أنها تمثل الإنسانية

المتحدث باسم رئاسة الجمهورية: انهم يتكلمون بكلمات ظريفة لكنهم يتكلمون فقط فلا ينجزون أي عمل

أين الدول التي تزعم أنها تمثل الإنسانية

قال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين ان الأمم المتحدة تحتاج الى اصلاح جاد.

جاء ذلك في كلمة ألقاها المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين في المؤتمر السنوي لمنتدى الشرق الشبابي 2017، الذي عقده منتدى الشرق الشبابي بدعم من وزارة الثقافة والسياحة التركية والوكالة التركية للتعاون والتنسيق والجزيرة.

تطرق المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين في كلمته الى هيكلة الأمم المتحدة.

وأشار المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين الى أن أعضاء مجلس الأمن للأمم المتحدة لا يريدون أن يتركوا امتيازاتهم بشكل أو آخر.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين: "ان معنى استمرار مجلس الأمن على وضعه الراهن، هو عدم قيام نظام الأمم المتحدة بمهمتها. أي انها تفقد متناها. انها عاجزة عن حل مشكال مثل الأزمة السورية والقضايا النووية. بسبب انشائها بعد الحرب العالمية الثانية هي لا تخاطب واقعية اليوم. فمن هذا المنطلق يجب ادخال التعديل عليها".

وأكد المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين على أن العالم ليس بعبارة عن 5 دول فقط.

فقال: "انه لا يمكن النظر الى العالم من عيون هذه الدول الخمس فقط، فهذا يوجب شيئا أكثر من زيادة عدد أعضاء مجلس الأمن. يجب علينا تغيير طريقة فهم الثقافة والسياسة والاقتصاد. يجب علينا أن نجعل السياسة التي مركزها أوروبا تاريخا. لأننا بما فينا العالم الاسلامي ما زلنا نعيش تحت ظل سياسة مركزها أوروبا".

وفيما يتعلق بالموقف الأوربي من أزمة اللاجئين فقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين انه ولت أوروبا التي هي مركز الحضارة والتنور، ظهرها الى ملايين اللاجئين.

ولفت المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين الى أن أوروبا لا تلتزم باتفاقية اللاجئين التي أبرمت في عام 2015 .

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إبراهيم قالين: " اضطرت تركيا الى استضافة 3 ملايين لاجئ، نحن نحاول أن نلتزم بوعودنا. فأين الدول التي تزعم أنها تمثل الإنسانية؟ انهم يتكلمون بكلمات ظريفة لكنهم يتكلمون فقط فلا ينجزون أي عمل".



اخبار ذات صلة