الرئيس الفلسطيني عباس يحذر من العواقب الوخيمة للقرارات الإسرائيلية المعادية للشعب الفلسطيني

الرئيس عباس يستقبل في رام الله نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين

الرئيس الفلسطيني عباس يحذر من العواقب الوخيمة للقرارات الإسرائيلية المعادية للشعب الفلسطيني

 

ذكر الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن إتخاذ إسرائيل قرارات معادية للشعب الفلسطيني سيكون له عواقب وخيمة.

و حسب نبأ أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" فقد إستقبل الرئيس عباس في رام الله نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين.

و أشار الرئيس عباس خلال الإستقبال إلى إستقطاع الإعتمادات المخصصة لعوائل المعتقلين و الشهداء الفلسطينيين من ضرائب الفلسطينيين و نشاطات التهويد و إغتصاب الأراضي الفلسطينية محذراً من العواقب الوخيمة للقرارات العدوانية المتخذة من قبل إسرائيل.

و أكد عباس على أنه سيتم إتخاذ كافة التدابير اللازمة لحماية حقوق الشعب الفلسطيني.

من ناحية أخرى أفاد الرئيس عباس بأنهم جادون بشأن إنهاء الإنقسام داخل الصف الفلسطيني و تولي الحكومة الفلسطينية المهام في قطاع غزة وفقاً لإتفاقية الوفاق الوطني التي تم التوصل إليها بوساطة مصرية.

من جانبه تطرق نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين إلى العلاقات الفلسطينية – الروسية  و جدد التأكيد على موقف بلاده المبدئي بشأن تأسيس دولة فلسطين و عاصمتها القدس الشرقية.



اخبار ذات صلة