نقل الولايات المتحدة سفارتها من تل أبيب إلى القدس، انتهاك لقرارات الأمم المتحدة

روحاني يتهم الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل بالسعي إلى إبعاد مسلمي العالم عن القدس عبر الألاعيب السياسية

نقل الولايات المتحدة سفارتها من تل أبيب إلى القدس، انتهاك لقرارات الأمم المتحدة

أفاد الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن نقل الولايات المتحدة الأمريكية سفارتها من تل أبيب إلى القدس، يشكل انتهاكا لقرارات الأمم المتحدة، ويضر بأمن واستقرار المنطقة.

جاء ذلك في كلمة لروحاني خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم الأربعاء.

واتهم الرئيس الإيراني الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل بالسعي إلى إبعاد مسلمي العالم عن القدس عبر "الألاعيب السياسية".

وقال: "النظام الصهيوني والولايات المتحدة الأمريكية يعتقدان أنهما سيحرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه عبر المزيد من الضغط، وسيفصلان مسلمي العالم عن القدس".

وأضاف: "ما يقدمان عليه خطأ كبير، لا يمكن فصل القدس عن العالم الإسلامي الذي يبلغ عدد سكانه مليارا ونصف مليار نسمة".

وفيما يتعلق بالمجازر في غزة قال: "يوم النكبة (الذكرى السبعون) نزل الشعب الفلسطيني إلى الشوارع دون أن يحمل شيئا في يده، والكل رأى إطلاق الصهاينة الرصاص الحي على المدنيين العزل".

وافتتحت الولايات المتحدة الأمريكية الاثنين الماضي سفارتها في القدس، وسط تنديد فلسطيني، وهو ما تزامن مع ارتكاب الجيش الإسرائيلي للمجازر في قطاع غزة بحق متظاهرين سلميين، أسفرت عن مقتل 62 شخصا وجرح 3188 آخرين.

وانتقد روحاني قرار الولايات المتحدة الأمريكية الجديد المتعلق بفرض عقوبات جديدة على بلاده.

وأضاف: "يعتقدون أن الشعب الإيراني سيستسلم لتهديدات القمع والحصار والحرب، لكن مقاومته وعزمه يظهران أن هذا التفكير خاطئ".



اخبار ذات صلة