المملكة العربية والكويت تحذران رعاياهما في لبنان

وتطلب منهم مغادرة البلاد

المملكة العربية والكويت تحذران رعاياهما في لبنان

 

وجهت المملكة العربية السعودية دعوة الى مواطنيها المتواجدين في لبنان بمغادرة البلاد.

وعقب توتر العلاقات بين الرياض وبيروت أعلنت الحكومة السعودية، بضرورة ترك مواطنيها للأراضي اللبنانية "فورا".

كما وجهت الحكومة السعودية تحذيرا الى مواطني باقي الدول بعدم التوجه الى لبنان.

وجاء في الخبر الذي بثته وكالة الانباء السعودية، ان حكومة الرياض حذر ت مواطنيها من السفر الى لبنان والى مغادرة المتواجدين فيها.

هذا وعقب اعلان رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري يوم السبت الماضي استقالته من منصبه، كان قد اتهم الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، الحكومة السعودية بوقوفها وراء قرار استقالة الحريري.

ومع اعلان المملكة العربية السعودية، عن مسؤولية حزب الله وايران من الاعتداء الصاروخي المنظم على أراضيها من اليمن، أدى الى تفاقم الوضع المتوتر.

هذا واتهم الحريري المتواجد خارج لبنان منذ تقديم استقالته والى يومنا الحاضر، بان بلاده تقع تحت اسر حزب الله.

هذا وقال وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان : " نعتبر عدوان " حزب الله " اللبناني على أمن المملكة " أعمال إعلان حرب على السعودية من قبل لبنان " مشيراً إلى أن الحزب "ممثل في الحكومة اللبنانية، وعليها أن تعي مخاطر ذلك ".

ومن جهته قال الرئيس اللبناني ميشيل عو، انه لن يصادق على استقالة الحريري ما لم يعود الى الأراضي اللبنانية.

وفي غضون ذلك، القت الكويت خطوة مماثلة لتلك الملقاة من قبل المملكة العربية السعودية.

اذ وجهت الحكومة الكويتية، نداء الى مواطنيها المتواجدين في لبنان بمغادرة البلاد.

وحسب الخبر الوارد من قبل وكالة الانباء الكويتية الرسمية " كونا " عن وزارة الخارجية الكويتية، " من منطلق المحافظة على امن وسلامة الكويتيين في الخارج، وعدم التاثر من الظروف الراهنة في لبنان بصورة سلبية، نطلب من مواطنينا المتواجدين في لبنان ترك البلاد فورا".

كما اوصت الوزارة، مواطنيها بعدم التوجه الى لبنان مبينة انه في حال الضرورة يمكن لمواطنيها ففي لبنان الاتصال بالسفارة الكويتية الموجودة في بيروت.


الكلمات الدلالية: المملكة العربية السعودية

اخبار ذات صلة