انتعاش العلاقات التركية الأوروبية

ممثل تركيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي، يقوم بتقييمات حول الزيارات التي ستجري بين تركيا والاتحاد الأوروبي في الأسبوع القادم

انتعاش العلاقات التركية الأوروبية

تنتعش العلاقات التركية الأوروبية.

قام ممثل تركيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي، السفير فاروق قايماقجي، بتقييمات حول الزيارات التي ستتكثف بين تركيا والاتحاد الأوروبي في الأسبوع القادم.

وأشار السفير فاروق قايماقجي، الى أن المصالح في مجالات الاقتصاد والتجارة والهجرة ومكافحة الإرهاب والأمن والدفاع والطاقة والمواصلات والسياسة الخارجية، أظهرت أن تركيا والاتحاد الأوروبي لا يمكن أن تتخلى بعضهما عن البعض الآخر.

وأكد السفير فاروق قايماقجي، على أنه بدأت الدول الأوروبية والمؤسسات الأوروبية أن تفهم تركيا أفضل، كما أفاد أنه بدأت الدول الأوروبية والمؤسسات الأوروبية أن تفهم محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 تموز / يوليو 2016 وتداعياتها أفضل.

وقال السفير فاروق قايماقجي: "بدأ الأوروبيون أن يروا الوجه الحقيقي والجهات الجرائمية والانقلابية والارهابية لمنظمة فتح الله الإرهابية. وأنا أعتقد أنه ستلعب التطلعات المشتركة والأهداف المشتركة والمصالح المشتركة، في الفترة المقبلة دورا هاما من شأنه التقريب بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

وفيما يتعلق بتحديث اتفاقية الاتحاد الجمركي قال السفير فاروق قايماقجي، انه من المتوقع أم يتم التطرق الى اتفاقية الاتحاد الجمركي، مشيرا الى أنه لا ينبغي أن يتخذ بلد أو بلدان قرارا حول موضوع يهم 28 بلدا.   

وأشار السفير فاروق قايماقجي، الى أنه يتوقع أنه سيتم البحث حول السماح للمواطنين الأتراك بدون التأشيرات في منطقة شنغن.

وأضاف أن الزيارات بدون تأشيرات من شأنها تعزيز العلاقات في شتى المجالات مثل السياحة والتجارة والحوار بين المجتمعات والاتصال السليم مما يفيد لمصالح تركيا وأوروبا.

وقال السفير فاروق قايماقجي، ان اجتماعات الحوار الاقتصادي ستكون منصة لإظهار تركيا فيها قدرتها الاقتصادية وقدرتها على جذب الاستثمارات أمام مخاطبيها الأوروبيين. كما أفاد أن هذه الاجتماعات ستزيل بعض المشاكل التي تواجهها الشركات التركية في أوروبا.



اخبار ذات صلة