مقتطفات من الصحف التركية

أبرز ما تناقلته الصحف التركية الصادرة اليوم

مقتطفات من الصحف التركية

نستهل جولتنا بصحيفة يني شفق وخبر جاء فيها تحت عنوان: "سيشهد الاقتصاد التركي نسبة 7 % في النمو". جاء فيه أنه لفت رئيس الوزراء بن علي يلدريم الى نمو الاقتصاد التركي فقال: "سيتم الإعلان عن الربع الثالث في وقت قريب، فسيشهد الاقتصاد التركي نسبة 7 % في النمو". وأكد يلدريم على أن تركيا جزيرة استقرار وضمان في منطقتها، مشيرا الى نمو الاقتصاد التركي بنسبة 5 % في الربع الأول وبنسبة 5.2 % في الربع الثاني من العام الجاري. 

ننتقل الى صحيفة وطن وخبر جاء فيها تحت عنوان: "ستصبح بوينغ تركية". جاء فيه أنه عبر وزير الاقتصاد نهاد زيبكجي عن انهم يريدن أن يجعلوا شركة بوينغ تركية، فقال: "لا نريد أن نشتري طائرات فقط بل نريد أن ننتج قطعات الطائرات". وفي خصوص اللقاء مع مسؤولي شركة بوينغ في نيويورك قال زيبكجي: "نحن نريد أن نؤسس شركات تركية تنتج بعضا من قطعات الطائرات بما يتفق مع أساليب انتاج شركة بوينغ. ونحن اتفقنا مع مسؤولي شركة بوينغ في هذا الخصوص".     

نواصل جولتنا بين الصحف التركية بخبر جاء في صحيفة خبر تورك تحت عنوان: "انطلقت صادرات الحمضيات في مرسين". جاء فيه أنه انطلقت صادرات الحمضيات في محافظة مرسين التي يتم فيها معظم انتاج الليمون في تركيا. وحلت مرسين في الصف الأول في انتاج الليمون في تركيا اذ بلغ انتاج الليمون 587 ألف طن في العام الماضي. وفي المجموع بلغ انتاج الحمضيات مليون و52 ألف طن. وتهدف مرسين انتاج مليون ونصف مليون من الحمضيات بما فيها مليون طن ليمون اعتبارا من العام الجاري. ويتم تصدير معظم الليمون الى نحو 20 بلدا أوربيا فضلا عن روسيا والدول العربية.

وأما صحيفة صباح فنقلت خبرا تحت عنوان: "عجلة القيادة بيد الأتراك". جاء فيه أنه تطلب شركات عالمية، أفرادا لتشغيلهم كإداريين من قطاع السيارات التركية التي تصدر منتوجاتها الى 193 بلدا في 5 قارات. ويعمل العديد من الأتراك كإداريين رفيعي المستوى في جميع أنحاء العالم. يعمل الأتراك في جميع مراحل قطاع السيارات من التصميم الى التسويق ومن العلاقات العامة الى المشتريات وتطوير المنتوجات.

وننهي جولتنا بين الصحف التركية بخبر جاء فيها تحت عنوان: "الكشف عن أولى خريطة مفصلة للعالم طبعها الأتراك". جاء فيه أنه تم الكشف في النرويج عن أولى خريطة مفصلة للعالم طبعها الأتراك في عام 1803. أفيد أن الخريطة المذكورة التي تحافظ عليها منذ أعوام طويلة في مخزن في المكتبة الوطنية النرويجية، تعتبر أولى خريطة مفصلة للعالم تم طبعها من قبل الأتراك والمسلمين تحت عنوان "جديد أطلس ترجمسي". وكشف أندرس كيفرنبرغ أحد عاملي المكتبة عن الخريطة المذكورة التي تم طبعها 50 نسخة في إسطنبول في عام 1803 بفضل مواقع التواصل الاجتماعي. علم أندرس كيفرنبرغ أن اسم الخريطة كانت "جديد أطلس ترجمسي" باللغة العثمانية بعد تعليق كتبه أحد مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، ثم نزل الى المخزن للتدقيق في الخريطة فعرف أنها طبعت على أوراق قديمة والجلد. وهناك 14 نسخة من تلك الخريطة حول العالم.


الكلمات الدلالية: مقتطفات من الصحف التركية

اخبار ذات صلة