مقتطفات من الصحف التركية 08.09.2017

ابرز ما نشرته الصحف التركية الصادرة هذا اليوم..

مقتطفات من الصحف التركية 08.09.2017

 

 

نستهل جولتنا بخبر من صحيفة صباح نشر بعنوان " اتصال هاتفي بين رئيس الجمهورية اردوغان والرئيس الطاجيكي امام علي رحمن"..

جاء فيه ان رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان تهاتف مع رئيس الجمهورية الطاجيكي إمام علي رحمن.

و جرى خلال الإتصال الهاتفي بحث العلاقات الثنائية بين تركيا و طاجيكستان و المأساة الإنسانية الجارية في ميانمار و الإشارة إلى أهمية بذل الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي المساعي المشتركة لإيجاد حل إيجابي للمأساة التي يتعرض لها أهالي آراكان ، فضلاً عن التأكيد على ضرورة مواصلة المبادرات بهذا الصدد لدى الأمم المتحدة.

ننتقل الى خبر من صحيفة ستار نشر بعنوان " السيدة امينة اردوغان نقلت المساعدات المقدمة من تركيا الى مسلمي اراكان"..

جاء فيه ان السيدة امينة اردوغان عقيلة رئيس الجمهورية رجب طيب اردوغان والوفد المرافق لها قاموا بزيارة مخيم "كوتوبالونغ" الذي يأوي لاجئي مسلمي اراكان في بنغلاديش ، ووزعوا المساعدات هناك. وقالت السيدة امينة اردوغان " من غير الممكن عدم التأثر بما حصل لهؤلاء. كان الله في عونهم. وإن شاء الله سيهتم العالم أجمع بهذه المسألة في سبيل وضع حل سياسي لها. كلنا لدينا أطفال و لا يمكن تجاهل ما يحصل لأطفال الأخرين و هناك مسؤوليات تقع على عاتقنا جميعاً بهذا الشأن و لهذا السبب جئنا إلى هنا من أجل لفت أنظار الرأي العام العالمي و مد يد العون، و ينبغي على الجميع القيام بكل ما بوسعه بهذا الصدد "

والان مع خبر اخر من صحيفة ستار جاء فيه ان الاتحاد الديمقراطي الألماني الذي شكل من قبل المهاجرين في المانيا اعد ملصقات انتخابية تتضمن اقوال رئيس الجمهورية رجب طيب اردوغان من اجل الانتخابات التي ستجري يوم الرابع والعشرين من ايلول/سبتمبر. وتتضمن الملصقات التي ملأت شوارع دويسبورغ التي تعتبر من المدن التي تستضيف العدد الاكبر من الاتراك، تتضمن صورة الرئيس اردوغان الى جانب عبارة " اصدقاء وداعمو تركيا، كونوا معهم، صوتوا من اجلهم لنجعلهم اكبر واكبر.". وملأ الحزب الشوارع بالملصقات الانتخابية الاخرى التي تؤكد على حق الجنسيتين، وركز الحزب على وضع الملصقات التي تضم صورة الرئيس اردوغان واقواله في الشوارع التي يقطنها الاتراك في الاغلب.

ننتقل الى خبر من صحيفة حريت نشر بعنوان " تركيا شريكتنا الحيوية "..

جاء فيه ان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ذكر انه لا يأمل بتكون صدع او شرخ بين تركيا والاتحاد الاوروبي وقال " ان تركيا تعتبر شريكة مهمة في العديد من الازمات التي تعرضنا لها معا وخاصة في ازمة المهاجرين وخطر الارهاب.". جاء ذلك في تصريح ادلى به ماكرون لصحيفة كاثيميريني اليونانية قبيل زيارته الى اثينا، واكد ماكرون انه في اتصال منتظم مع رئيس الجمهورية رجب طيب اردوغان.

وننهي جولتنا بخبر من صحيفة يني شفق نشر بعنوان " قام بتفكيك المصنع ونقله الى تركيا"..

جاء فيه ان عدنان اولماز اعلن انهم سينقلون المصنع الذي اشتروه باسم سالفي كافي عام 2014 في مدينة ميلانو الايطالية ويعمل في انتاج كابل بتصميم خاص في العامين الاخيرين باسم بورسان كافي ، سينقولنه الى مدينة سامسون التركية، وذكر ان هذا القرار مهم جدا بالنسبة لتركيا وسامسون، وذكر ان هذا بالنسبة لهم يعتبر استثمارا استراتيجيا.



اخبار ذات صلة