مع الأصدقاء 28 / 2017

بريد المستمعين

مع الأصدقاء 28 / 2017

 

مع الأصدقاء 28

11.07.2017


أهلا و مرحبا بكم في حلقة جديدة من برنامج مع الأصدقاء الذي نقدمه اسبوعيا ايام الثلاثاء و نتلقى فيه رسائلكم التي نذيعها عبر الأثير .
و نود أولا تذكيركم بعناويننا للمراسلة :
عنوان البريد العادي :
اذاعة صوت تركيا – القسم العربي – برنامج مع الأصدقاء ص.ب. 333 الرمز البريدي 06443 يني شهير – أنقرة – تركيا .
عنوان البريد الإلكتروني :
arabi@trt.net.tr

رقم الهاتف :
00903124633440

 

مستمعونا الكرام أهلا ومرحبا.. نبدأ برنامج هذا الاسبوع برسالة الأخ و رفيق الدرب المتواصل عبد الرزاق قاسمي من الجزائر تضمنت المشاركة التالية:

من الذكريات اليومية لطبيب نفسي والشعر..

1-
الصوت :

تقرع صدري بأحزانك .. كل صباح ..
قال : إنه الاعتراف .. " أسمعتهم سجع الحمام وسمعت منهم زئير الأسد "
تغيبت في منزلي برهة ستير العيوب "وما جنيت على أحد "
أتثاءب كل الوقت .. أتساقط خوفاً ..وأحزاني لا تشبه الأحزان ..
أمشي على أعصابي المنهارة .. دامي القلب و القدم ..
أبحث عن أسلوب مشرق ولغة ميسرة ..
أعانق الأحزان .. تقبَلني .. يستأثرني الخوف .. وتصدمني الشجاعة ..
يهترىء لساني كتمثال صموت ..تطاردني في الأيام أفكاري .. وأضيع في متاهاتي ..
أخاف من الخوف .. وأشك فيما أشك ..

2-
الحوار :

غريب أنت .. تخشى حضورك ؟ تتشابك أصواتك والصور ؟
سمّيتكَ الحزن .. يستعر قلبك بين جنبيك .. وجلدك القلق ..
تخاف المجتمع من الوريد إلى الوريد وتطير بأوهامك ..
تحاول الهرب إلى الجهة الأخرى من الكرة الأرضية ؟
عارياً متصدعاً من خيبات الماضي تتناثر ..
تضيع نظراتك في زجاج العيون .. تقترف جرماً مجهولاً وذنوباً سرية ..
مهيض القلب تخطو إلى الخلف وتزرع أسوارك ..
فمك ممتلئ بالذكريات والرماد المنطفئ .. تطلق روحك ساقيها .. وتجامل الآلام ..

3-
الصدى :

رمم روحك .. لملم أشلاءك .. فالكرة الأرضية مازالت تتكاثر ..
تموت قليلاً لكن تحب الزمان والمكان وجديد الألوان ..
كائن من ضوء و حب وطين .. تذوب قشرتك "نقياً كمطر لم يهطل بعد "..
يتضح وجهك الآن .. تزرع ورداً وقمحاً على أطراف جرحك .. توقظ الأشجار ..
تحمل في قبضتك رملاً ملوناً تكسر كل الأوثان ..
تغادر موتك .. تلتصق بالزمن القادم ..
وتكتب في صفحة العمر صوراً وسطوراً وألحان .

 "ملاحظة .. الكلمات السابقة ليست قصيدة واحدة .. تجمعت في الذاكرة من قصائد عديدة لكثير من الشعراء .. تلوّنت.. ثم تشبثت بقلمي كي أكتبها .."

 شكرا لك

**

ننتقل بكم الى رسالة الأخ الكريم علي بن شهرة من الجزائر و تضمنت حكمة الاسبوع و هي كالتالي: حكمة الأسبوع التي تقول:

أروع قصة في صفاء النيه
كان طلحة بن عبدا لرحمن بن عوف
أجود قريش في زمانه
فقالت له امرأته يوما :
ما رأيت قوما أشدّ لؤْما منْ إخوانك .
قال :
ولم ذلك ؟
قالت :
أراهمْ إذا اغتنيت لزِمُوك ، وإِذا افتقرت تركوك !
فقال لها :
هذا والله من كرمِ أخلاقِهم !
يأتوننا في حال قُدرتنا على إكرامهم..
ويتركوننا في حال عجزنا عن القيام بِحقِهم !
علّق على هذه القِصة الإمام الماوردي فقال :
انظر كيف تأوّل بكرمه هذا التأويل حتى جعل قبيح فِعلهم حسنا ، وظاهر غدرِهم وفاء.
وهذا والله يدل على ان سلامة الصدر راحة في الدنيا وغنيمة في الآخرة وهي من أسباب دخول الجنة .
ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين )اللهم ارزقنا قلوبا سليمة.

نشكرك

 

**

من اليمن وصلتنا مشاركة من الأخ محمد صالح بن عانوز جاء فيها ما يلي:

خير الكتب القران الكريم
خير الشهور شهررمضان
خيرالايام يوم الجمعه
خيرالليالي ليله القدر
خيرالاماكن الكعبه المشرفه
خيرالخلق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم
خيرالناس انفعهم للناس
خيرالامور اوساطها
خيرالكلام ماقل ودل
خير الاوطان وطني
نشكرك

 

**

الأخ عبد الله بوي من السنغال ارسل مشاركة تضمنت أخبار لا تصدق .

الخيوط الحريرية التي يغزلها العنكبوت أقوى من خيوط حرير القز .

وقد حاول البعض إستغلال نسيج العنكبوت في صناعة الملابس إلا أن ذالك باء بالفصل إن العنكبوت يعيش وحده ولا يمكن تدجينه مثل يرنقه دود القز يبلغ طول الشرايين والأوعية الشعيرات الدموية التي تحمل الدم لجميع أنحاء الجسم 120.000 كيلومتر

شكرا

 

**

بعث الأخ العزيز علينا محمد السيد عبد الرحيم من مصر بمشاركة تحت عنوان " القناعة " تقول :-

القناعة كنز لا يفنى .. هذا المثل يقرؤه الناس ويتحدثون به ولكن القليل منهم يدرك أن القناعة هي السعادة بحد ذاتها حيث إن الإنسان يجوب الآفاق بحثا عن السعادة ولا يستطيع إيجادها رغم أنها في متناول يده والحق أن امتلاك ما نتمناه نعمة كبيرة ولكن ألا نتمنى ما لا نملكه نعمة أكبر وعلى أية حال يمكننا القول بأن القناعة لا تعني التوقف عن أداء أعمالنا بل على العكس إنها تعني أن علينا محاولة تحسين ظروفنا دون أن نكون حسودين أو مؤذين للآخرين.

شكرا لك

**

اما الأخ قوميدي محمد من الجزائر فوصلتنا منه هذه السطور:

وإليكم بعض الحكم :

العبـــد يــقرع بالعصـــا
والحــر تــكفيـه الإشــارة

 

الســيف أصدق أنبــاءً مــن الكُتُب
فى حــدِّهِ الـحـدُّ بيــن الجـدِّ واللعبِ

 

أحسنْ إلى الناس تستعبدْ قلوبهم
فطالما استبعدَ الإنسانِ إحسانُ

 

إذا أنت أكرمتَ الكريمَ ملكتهُ
وإن أنت أكرمت اللئيمَ تمَّردا

 

أيهذا المشتكى وما بك داءٌ
كن جميلاً تر الوجود جميلاً
الفضيلة والسلوك الطيب

وقال الإمام الشافعي :

تعصي الإله وأنت تظهر حبه      هذا محال في القياس بديع
لو كان حبك صادقاً لأطعته       إن المحب لمن يحب مطيع

نشكرك

 

 

 

 


الكلمات الدلالية: مع الأصدقاء , بريد المستمعين

اخبار ذات صلة