نزوح 50 ألف شخصا هذا العام في مالي

أكثر من 50 ألف شخصا يضطرون إلى النزوح من أماكنهم بسبب الاشتباكات بين الجيش والجماعات المسلحة وأعمال العنف بين القبائل

نزوح 50 ألف شخصا هذا العام في مالي

نزح 50 ألف شخص بسبب الاشتباكات بين القوات العسكرية والجماعات المسلحة هذا العام في مالي احدى البلدان الأفريقية.

ووفقا للأنباء التي نشرتها وسائل الاعلام المحلية، إن الوضع الأمني ​​والاشتباكات جلبت معها أزمة إنسانية في مالي التي يبلغ عدد سكانها حوالي 20 مليون نسمة.

تستمر النزاعات الاثنية على الرغم من اتفاقيات السلام الموقعة في عام 2015 بعد المفاوضات التي جرت في الجزائر وتشاد بين الحكومة والجماعات المسلحة المطالبة بالحكم الذاتي في شمال البلاد لإنهاء العنف.

واضطر أكثر من 50 ألف شخصا إلى النزوح من أماكنهم بسبب الاشتباكات بين الجيش والجماعات المسلحة وأعمال العنف بين القبائل في مدن مثل العاصمة باماكو وكيدال ومناكا وغاو وتومبوكتو تاودينيت وموبتي وسيغو.



اخبار ذات صلة