قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري يدعي إنتهاء المظاهرات المناهضة للنظام

في تصريح أدلى به للتلفزيون الإيراني الرسمي جعفري يقول " إن اليوم هو يوم إنتهاء الفتنة"

قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري يدعي إنتهاء المظاهرات المناهضة للنظام

 

إدعى قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري إنتهاء المظاهرات المناهضة للنظام في إيران.

و في تصريح أدلى به للتلفزيون الإيراني الرسمي أفاد جعفري " إن اليوم هو يوم إنتهاء الفتنة".

و أشار جعفري إلى أن المظاهرات التي بدأت يوم الخميس الماضي لأسباب إقتصادية تحولت يوم الجمعة و ما بعده إلى إحتجاجات مناهضة للنظام ، و قال إنه تم إعتقال بعض المشاركين في المظاهرات المناوئة للنظام.

و حمّل جعفري كلاً من الولايات المتحدة الأمريكية و إسرائيل و المملكة العربية السعودية بمسؤولية الأحداث التي شهدتها إيران في الأيام الأخيرة.

يذكر أنه تلبية لنداء من الإدارة الإيرانية جرى اليوم تنظيم مظاهرات داعمة للنظام الإيراني من قبل الموالين للنظام في مدن إيرانية عديدة من بينها  الأهواز و عبادان و غورغان و عيلام و آراك و خرم آباد و كرمنشاه و بوشهر.



اخبار ذات صلة