التأكيد على استخدام نظام الأسد لغاز السيرين ضد المدنيين في ادلب

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تشاطرت نتائج الأدلة التي جمعتها لجنة الخبراء عقب الهجوم الذي استهدف بلدة خان شيخون جنوب ادلب و التي قام الخبراء بفحصها في المختبرات

التأكيد على استخدام نظام الأسد لغاز السيرين ضد المدنيين في ادلب

تأكد استخدام نظام الأسد لغاز السيرين ضد المدنيين في ادلب.

اذ تشاطرت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية نتائج الأدلة التي جمعتها لجنة الخبراء عقب الهجوم الذي استهدف بلدة خان شيخون جنوب ادلب و التي قام الخبراء بفحصها في المختبرات.

اذ افاد المدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية السفير أحمد أوزومجو في الإيجاز الذي قدمه لأعضاء هيئة ادارة المنظمة ، انه استخدم غاز السيرين أو مادة سامة مشابهة عثر عليها في العينات الحيوية الطبية التي جُمعت من جثث 3 أشخاص لقيوا حتفهم في الهجوم، و انه جرى تحليل العينات في مختبرين منفصلين.

و اشار السفير اوزومجو ان الخبراء ما زالوا يفحصون العينات التي جمعوها من 7 اشخاص مصابين و ما زالوا يتلقون العلاج في المستشفيات .

و اكد أوزومجو على ثقته بمهنية و حيادية اللجنة التي تتحرك بموجب توجيهات مجلس ادارة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية و قرارات الأمم المتحدة .

و قال: "النتائج الأولية الواردة عن المختبرات التي كلفتها المنظمة، تشير الى تعرض العينات لغاز السيرين أو غاز مشابه له. و على الرغم من انه سيجري التدقيق و الفحص المفصل على العينات الا ان النتائج لا يمكن إنكارها".

يذكر ان نظام الأسد شن هجوما كيميائيا على بلدة خان شيخون في الرابع من نيسان أبريل مما اسفر عن مقتل اكثر من 100 مدني و اصابة 500 اخرين.



اخبار ذات صلة